تراجع العملة الملكية الجنية الإسترليني بأكثر من الواحد بالمائة إلى 1.36 لكل دولار أمريكي

اخبار الفوركس اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لمتابعى التداول بالعملات واخبار الفوركس نحرص فى بوابة أخبار مصر على جلب كل جديد من احداث تطرأ على سوق التداول العربي والعالمى واسعار العملات .

انخفضت العملة الملكية الجنيه الإسترليني بشكل ملحوظ خلال الجلسة الأمريكية لنشهد توالي ارتدادها للجلسة العاشرة في أحدى عشرة جلسات من الأعلى لها منذ 24 من حزيران/يونيو من عام 2016 أمام الدولار الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 03:34 مساءاً بتوقيت جرينتش تراجع زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 1.15% إلى مستويات 1.3605 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3763 بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له منذ 12 من كانون الثاني/يناير الماضي عند 1.3588، بينما حقق الأعلى له خلال تداولات الجلسة عند 1.3773.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الملكي البريطاني الكشف عن قراءة مؤشر مدراء المشتريات الصناعي والتي أوضحت تقلص الاتساع إلى ما قيمته 53.9 مقابل 54.9 في آذار/مارس الماضي، أسوء من التوقعات عند 54.8، وجاء ذلك بالتزامن مع أظهرت قراءة مؤشر صافي الإقراض للإفراد انخفاضاً إلى 4.2 مليار جنية إسترليني مقابل 5.5 مليار جنية إسترليني في شباط/فبراير الماضي، دون التوقعات عند 4.9 مليار جنية إسترليني.

 

وفي نفس السياق، فقد تابعنا أيضا عن الاقتصاد الملكي البريطاني صدور قراءة مؤشر الموافقات على القروض العقارية والتي أظهرت انخفاضاً إلى 63 ألف طلب متوافقة بذلك مع التوقعات مقابل 64 ألف طلب في شباط/فبراير الماضي، بالتزامن مع أظهر قراءة مؤشر العرض النقدي أم-4 اتساع التراجع إلى 1.4% مقابل 0.3%، بخلاف التوقعات التي أشارت لارتفاع 0.2%.

 

وفي سياق أخر، فقد تابعنا أعرب وزير التجارة البريطاني ليام فوكس عن كون مجلس اللوردات البريطاني يحاول إعاقة تنفيذ رغبة المواطنين البريطانيين في التوصل لاتفاق حيال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، في أعقاب تصويت أعضاء مجلس اللوردات بواقع 335 صوت مع مقابل 244 صوت ضد لصالح السماح للبرلمان بمنع الحكومة من الانسحاب من الاتحاد الأوروبي في حالة عدم التوصل لاتفاق جيد مع الاتحاد الأوروبي.

 

وأكد فوكس على أنه لا يمكن لبريطانيا القبول بالاستمرار في الاتحاد الجمركي مع دول الاتحاد الأوروبي بعد الخروج من الاتحاد، موضحاً أن البقاء به قد يجعل الاتحاد الأوروبي هو المسئول عن السياسات التجارية لبلاده، ومضيفاً أن البقاء في الاتحاد الجمركي قد يضطر بريطانيا لإبرام اتفاقات تجارية بناءاً على المفاوضات التي تجريها المفوضية الأوروبية دون أي مشاركة لبلاده فيها، معرباً أن بريطانيا تحتاج لسياسة تجارية مستقبلة بشكل كلي.

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي أكبر دولة صناعية في العالم الكشف عن قراءة مؤشر مدراء المشتريات الصناعي والتي أظهرت تقلص الاتساع إلى ما قيمته 57.3 مقابل 59.3 في آذار/مارس الماضي، أسوء من توقعات عند 58.4، بينما أوضحت قراءة المؤشر ذاته المقاس بالأسعار قراءة اتساعاً إلى ما قيمته 79.3 مقابل 78.1 في آذار/مارس، متفوقة على التوقعات عند 78.3.

 

وجاء ذلك بالتزامن مع أظهر قراءة مؤشر الإنفاق على البناء تراجعاً بنسبة 1.7% مقابل ارتفاع 1.0% في شباط/فبراير الماضي، بخلاف التوقعات التي أشارت لتباطؤ وتيرة النمو إلى 0.5% ووسط انطلاق فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح الذي يعقد اليوم الثلاثاء غداً الأربعاء في واشنطن والذي من المرتقب أن يبقي من خلاله صناعي السياسة النقدية على أسعار الفائدة عند ما بين 1.50% و1.75%.

انت الان تتصفح خبر بعنوان تراجع العملة الملكية الجنية الإسترليني بأكثر من الواحد بالمائة إلى 1.36 لكل دولار أمريكي ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا اخبار الفوركس اليوم

0 تعليق