مسلسل بالحجم العائلي.. يحيى الفخراني رمز البهجة وسط مجموعة من المكروهين

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ملخص 044b6c8bfa.jpg

تعتبر شخصية السفير نادر التركي التي يجسدها الفنان يحيى الفخراني، الوحيدة التي تعاطف معها المشاهدون، فيما تعرض الباقي للهجوم.

إذ كنت خلال شهر رمضان تبحث عن عمل فني يبهجك ويفرح قلبك بأحداثه ومواقفه، التي تمزج الكوميديا الخفيفة بالدراما المجتمعية الجادة، فمسلسل «بالحجم العائلي» يناسبك، ومن خلال مشاهدة الحلقات الأولى، منه تبين أن أبطاله يقدمون أدوارًا مكروه ومنبوذة من المجتمع، وصب الكثيرون سخطهم عليها عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام المقبلة، إلا الفنان القدير يحيى الفخراني الذي كان رمزًا للبهجة.

يحيى الفخراني «نادر»

يعتبر الشخص الوحيد داخل المسلسل، الذي يمثل رمز البهجة، فكل شيء يقوم به يعشقه المشاهدون، الذين يتعاطفون معه بصفة مستمرة، ويهاجمون باقي أبطال العمل بسبب أفعالهم المشينة، التي يرتكبونها بحقه في أحداث المسلسل، سواء أكانت زوجته ثريا -ميرفت أمين- أو أولاده.

يجسد الفخراني داخل المسلسل شخصية نادر التركي، وهو سفير سابق، يمتلك منتجعًا سياحيًا في مرسى علم، يعمل فيه طباخًا منذ أن ترك السلك الدبلوماسي وزوجته أيضًا، تاركًا لها مهمة تربية الأبناء من تحقيق حلمه، ويحاول كل عام جمعهم في إجازة رأس العام، لكنه لا يستطيع، حتى يتظاهر بأنه مريض، ويحتاج لإجراء عملية قلب مفتوح، ليجتمع أولاده حوله، لكن مع مماطلته في عدم عمل العملية، عاد أولاده إلى القاهرة ليفكر في حيلة أخرى، ألا وهي الزواج من رشا -ندى موسى- وهي تعمل كمدربة رياضة الزومبا بالمنتجع، وعندما تعلم زوجته ذلك تجمع أولاده وتذهب لقضاء الإجازة معه.

ميرفت أمين «ثريا»
الفنانة ميرفت أمين تقدم مثالًا للزوجة المتسلطة والقوية، فهي تولت مهمة تربية الأبناء بعد أن تركها زوجها، وسافر إلى مرسى علم، وتسعى بشتى الطرق أن تثبت له نجاحها في تربية أبنائهم، وهذا التسلط الزائد على الحد أنتج أسرة مفككة اجتماعيًا تهدد المشاكل أركانها، فجميع أبنائها يعانون من مشاكل كثيرة هي سبب فيها، وتخفي عن زوجها هذه المشاكل، خوفًا من أن تظهر أمامه وكأنها فشلت.

سوء أخلاق أبناء ثريا، ومعاملتها السيئة لزوجها، جعلتا المشاهدين يثورون عليها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويصفونها بالمستفزة، ويتعاطفون مع زوجها ضدها، رغم أنه أخطأ عندما هجر أسرته، وسافر إلى مرسى علم من أجل تحقيق حلم شخصي، وترك عبء تربية الأبناء للأم وحدها، التي أساءت التصرف.

3- عمر حسن يوسف «مراد»
مراد هو الابن الأكبر للسفير نادر التركي، ويعمل دبلوماسيًا في وزارة الخارجية، ذو قلب قاس على والده، أو كما يقول عنه والده نادر «قلبه حجر»، اختارت له والدته ثريا الزواج من ابنة خالته نهى -سمر مرسي- التي لا يحبها، وسوء معاملته لها أسفر عن طلاقهما أكثر من مرة، ومع تصاعد الأحداث داخل المسلسل تبين أن مراد يعاني من عقدة نفسية، فتأثره بأمه ثريا التي تدير حياته دفعه إلى الزواج من صديقتها، سلوى محمد علي.

يعتبر مراد من أكثر الشخصيات، التي تتعرض للهجوم من قبل جمهور السوشيال ميديا، بسبب جفاء تعامله مع والده، وعدم تمتعه بشخصية مستقلة عن والدته، التي تدير لها حياته، ولجوئه للعنف في معظم المشاكل التي تقابله.

بالحجم العائلي

4- يسرا اللوزي «هدى»

هدى  أبرز مثال للمرأة المادية التي تبحث عن الأموال، فحينما تتعرض لأزمة، لا تجد مانعًا من مجاملة والدها والتودد له من أجل "الفلوس"، وعندما تحصل على مبتغاها تنضم من جديد لمعسكر والدتها ثريا.

تمتلك هدى شركة دعاية وإعلان، وتعاني من حياة شخصية مضطربة، فهي مُطلقة، ولديها ابنة تُدعى زينة، وطليقها يدعى«علاء» -رمزي لينر- يحاول ابتزازها ليحصل منها على مبلغ 8 ملايين جنيه، ويستغل شيئًا هي متورطة فيه، لكنها تخفي ذلك عن والدها.

5- عمرو صالح «إيهاب»

وهو دكتور بشري، لكنه لا يمتهن الطب، ومن المواقف الغربية التي تعرض لها عدم تمكنه من إفاقة زوجته أميرة -ركين سعد- حينما أغمى عليها بعد علمها باختطاف ابنها، وهو شخص يحب كتابة الروايات، واتخذ ذلك موردًا للحصول على رزقه، لكنه يعاني من معاملة زوجته السيئة له، ما يؤثر على حالته المزاجية، وبالتالي على كتاباته الروائية.

ويلجأ إيهاب إلى الخيانة الزوجية من أجل توفير مناخ يساعده على الكتابة، إذ يتعرف على سيدة، ويتخذ من منزلها ملاذًا له لقضاء ليلة ممتعة تساعدها على كتابة رواياته.

عمرو صالح

6-  ديانا هشام «رانيا»
هي الابنة الصغر لـ«نادر»، وأقربهم إلى قلبه، وأكثرهم خوفا عليه، سافرت للحصول على الماجستير من ألمانيا، هناك دخلت في علاقة غير شرعية، أنجبت فيها طفلا مجهول الأبوة ويدعى عبد الله، وتخفي حقيقة إنجابها عن والدها، وتدعي الأسرة أنه ابن «أميرة» زوجة أخيها.

وتعتبر أزمة رانيا الأكثر صعوبة وغرابة في المسلسل، خاصة بعد تستر الأم على الأمر، وحاولت أن تعالجها بتزويجها من شخص انتهازي حتى يسجل الطفل باسمه.

ديانا هشام

7- أحمد مجدي «فادي»
فادي هو ابن أخ «نادر»، يعمل مع عمه في المنتجع منذ وفاة والده، ويعتبر ذراعه اليمنى ويشاركه تنفيذ خططه لجمع أولاده حوله، لكنه أحد أكثر الأشخاص المنبوذين من قبل قائلة الفخراني، فالأم ثريا ترفض ارتباط ابنتها رانيا منه لأنه غير مناسب لها اجتماعيًا.

أحمد مجدي

مسلسل «بالحجم العائلى» يُعرض على قناة dmc، من تأليف محمد رجاء، وإخراج هالة خليل في أولى تجاربها بالتليفزيون، وبطولة يحيى الفخراني، ميرفت أمين، يسرا اللوزى، أحمد مجدى، ندى موسى، ركين سعد، كارولين خليل، عمر حسن يوسف، شيماء سيف، أحمد كرارة، محمد مهران، وديانا هشام.

 

انت الان تتصفح خبر بعنوان مسلسل بالحجم العائلي.. يحيى الفخراني رمز البهجة وسط مجموعة من المكروهين ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق