الارشيف / ثقافة وفن / بوابة الشروق

الرعب رهان شباب «بيت ست» على موسم نصف العام السينمائى

يراهن مجموعة من الشباب على موسم نصف العام السينمائى لتقديم انفسهم للجمهور لأول مرة، وذلك من خلال فيلم رعب يحمل اسم «بيت ست»، ويراهن فريق العمل على فيلمهم بانه سيغير مفاهيم الرعب على شاشة السينما المصرية بعمل متوسط التكلفة، والذى انتهى مخرجه أحمد عقل من تصوير 50% من مشاهده.

الفيلم يدور فى إطار من الاثارة والتشويق حول مجموعة من الاحداث الغريبة التى تحدث داخل منزل قديم بأحد احياء القاهرة، وتصيب سكانه بلعنة لا يعرفون سببها، وتتوالى الاحداث لكشف سر البيت الذى يحمل اسم «بيت ست».

وعن فيلمه قال السيناريست شادى المسلمى إن محور الاحداث فى العمل تدور حول «سلمى» الصحفية التى تحقق فى قضية «بيت ست»، وتجسد دورها الفنانة الاردنية مارجو حداد.

واضاف أن قصة الفيلم مأخوذة عن اسطورة ايزيس وأزوريس، والتى تم معالجتها بطريقة عصرية، مشيرا لاسم الفيلم الذى يحمل دلالات ترمز لإله الشر عند الفراعنة الإله «ست».

وعن اتجاهه لتقديم فيلم رعب قال المسلمى: ان هذه النوعية من الاعمال قليلة جدا فى السينما المصرية، وان ما حقق منها نجاحا هو فيلم البيضة والحجر والانس والجن، ومن هنا اراد ان يخوض هذه المغامرة، واثناء وضع خطة السيناريو حاولت ان أوصل معلومة أو ثقافة مختلفة للمشاهد إلى جانب الاستمتاع بالفيلم، لان الجمهور متعطش لهذا النوع من الافلام.

وأوضح المخرج أحمد عقل ان اختياره لممثلين صاعدين لبطولة الفيلم يرجع إلى أن افلام الرعب تحتاج لوجوه غير معروفة للجمهور، وتعتمد بشكل عام على بطولات جماعية.

وأكد على اهمية الفيلم كعمل رعب يستند إلى اصول مصرية، وقال انه بذلك يختلف عن الافلام المقتبسة من اعمال اجنبية، والتى تقدم أفكار مجتمعاتهم.

وتصف نجار محمد إحدى بطلات العمل دورها بانه كان شديد الصعوبة، لأنه دورى محورى ومركب، حيث تجسد شخصية «حبيبة» بالفيلم وهى فتاة تهوى اغراء الرجال، ولكنها فى الوقت نفسه تقول «رغم شقاوة حبيبة الا انها كانت قريبة إلى قلبى.

وأشارت إلى انها تنتظر عرض فيلم شبابى اخر يحمل اسم «100 دقيقة» فى نفس الموسم.

وقال المنتج التنفيذى أحمد فاروق ان ميزانية الفيلم تعد متوسطة بمعايير الانتاج، فهى تتراوح ما بين ٤ و ٥ ملايين جنيه، وذلك بسبب استخدام كاميرات عالية الجودة والاستعانة بفريق جرافيكس من الخارج، من اجل صورة تنافس افلام الرعب الكبيرة.

تابع فاروق قائلا: نحن لا نعتمد بشكل اساسى على الخداع البصرى، ولكن الاساس عندنا هو الأداء والمواقف التمثيلية، فمعظم مشاهد العمل حقيقية من داخل بيت فى منطقة المنيل، وذلك إلى جانب تصوير مشاهد اخرى فى مستشفى الخانكة وبعض شوارع القاهرة والجيزة.

أشار فاروق إلى ان الجهة الإنتاجية تراهن من خلال هذا الفيلم على تقديم جيل جديد من الموهوبين، والذى وصفه بأنه سيكون مفاجأة للجميع.

«بيت ست» مأخوذ عن قصة لأيمن العايدى، ويشارك فى بطولته مع مارجو حداد ونجار محمد كل من رانيا الخطيب ومصطفى عبدالسلام وسلمى الديب وطارق عبيد، وتصوير مينا مرزوق.

انت الان تتصفح خبر بعنوان الرعب رهان شباب «بيت ست» على موسم نصف العام السينمائى ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

قد تقرأ أيضا