السيارات الأوروبية تنتظر آخر موجة لتخفيض الأسعار بداية 2019

مصر العربية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يستقبل محبو السيارات عام 2019 بقرار غاية في الأهمية يؤثر على سوق السيارات الأوروبي وهو إلغاء الجمارك نهائيًا على السيارات الأوروبية بحيث تصل إلى 0 %، وذلك وسط حالة الغلاء المسيطرة على السوق الفترة الماضية.

 

وفي تصريحات لـ السيد نجم؛ رئيس مصلحة الجمارك مؤخرًأ أكد أن الجمارك على السيارات الأوروبية ستصبح صفرا بحلول شهر يناير 2019، وذلك وفقًا لاتفاقية الشراكة الأوروبية التي منحت السيارات الأوروبية تخفيضًا سنويًا على السيارات بنسبة 10 %.

 

وأضاف نجم أن الحكومة لن تقوم بتحصيل سوى ضريبة القيمة المضافة فقط عند استيراد السيارات الأوروبية وهي 14 % على إجمالي قيمة السيارة وفقًا لسعرها المقيد في الجداول الاسترشادية بمصلحة الجمارك.

 

وتأتي تصريحات نجم بعد قيام وزير الصناعة السابق باصدار قرار تأجيل التخفيض التدريجي على جمارك السيارات والتي كانت تصل إلى 10 % ، وذلك بهدف تعميق الصناعة المحلية في مصر الفترة القادمة، وتحجيم استيراد السيارات من الخارج.

 

ويرى خبير السيارات وعضو المجلس المصري للسيارات ؛رأفت مسروجة أن وصول نسبة الجمارك على السيارات الأوروبية إلى صفر سيساهم في انخفاض الأسعار بشكل كبير، وخاصة أن نسبة كبيرة من السيارات الواردة إلى مصر أوروبية المنشأ.

 

وأضاف مسروجة لـ" مصر العربية" أن تأثير تخفيض أسعار السيارات على السوق سيكون إيجابيًا ، وسيعمل على تنشيط حركة البيع الفترة القادمة بشكل كبير.

 

وكان تقرير مجلس معلومات سوق السيارات قد كشف عن  زيادة المبيعات في أول 6 شهور من عام 2018 بنسبة 40.8% عن مثيله بالعام الماضى ، بينما حققت بشهر يونيو (فقط) بالمقارنة بمثيله من عام 2017 زيادة بلغت 54.1% حيث بلغت إجمالى مبيعات السيارات بكافة فئاتها 15.526  وحدة مقابل 10.077 وحدة عن نفس الشهر بالعام الماضى.

 

وأشار التقرير إلى أن إجمالي مبيعات السيارات المجمعة محليًا حققت خلال النصف الأول من العام الجارىنمواً ملحوظاً بنسبة بلغت  (32.2 %)، فيما إرتفع إجمالى مبيعات الوحدات المستوردة (CBU) - خلال النصف الأول من العام الجارى لتصل إلى 51.1 %.

 

واستكمل مسروجة الوضع لا يجب أن يقف عن النظر إلى التخفيضات على السيارات المستوردة وإنما يجب أن تتجه لمصر لصناعة السيارات الفترة القادمة بشكل كبير ، حتي نستغنى عن الاستيراد بشكل كبير بدلًا من إهدار العملة الأجنبية الموجودة في الدولة على الاستيراد.

 

من جانبه قال فريد الطبجي رئيس مجلس إدارة الشركة البافارية إن الفترة القادمة ستتجه كثيرًا من الشركات إلى التجميع المحلي لأنه سيصبح الأرخص خاصة في ظل أسعار الدولار الحالية.

 

وأضاف الطبجي أن الشركة قامت بالفعل بتجميع الفئة السابعة في مصانع المجموعة بالسادس من أكتوبر ، وذلك بعد أن كان يتم إستيرادها بالكامل من الخارج، وذلك لتوفير نفقات الاستيراد من الخارج.

 

وتشمل السيارات التي ستخضع للتخفيض عديد قليل من الماركات التي ما زالت تصنع في الدول الموقعة على إتفاقية الشراكة الأوروبية ومن بينها سكودا أوكتافيا  وأودي وسيات وسيارات bmw المجمعة في الخارج وبعض ماركات فولفو وفولكس فاجن وفيات.

 

وتخضع  السيارات عند دخولها مصر لرسوم كثيرة، منها 40% من سعرها جمارك، و14% ضرائب قيمة مضافة، و3% رسم تنمية، فيما تخضع السيارات الأعلى من 1600 سي سي إلى 135 % جمارك، بالإضافة إلى 14 % ضريبة القيمة المضافة.

انت الان تتصفح خبر بعنوان السيارات الأوروبية تنتظر آخر موجة لتخفيض الأسعار بداية 2019 ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا مصر العربية

أخبار ذات صلة

0 تعليق