المالية: فحص عطاءات الشركات العالمية لميكنة الإجراءات الضريبية لاختيار الشركة المنفذة

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

رئيس مصلحة الضرائب: احنا حريفة في التهرب من دفع الضرائب

قال أسامة توكل، مستشار وزير المالية لشئون الضرائب، إنه تم عمل مناقصة للشركات العالمية لميكنة الإجراءات الضريبية، حيث يتم الآن فحص العطاءات المقدمة لاختيار الشركة التي ستفذ الميكنة.

جاء ذلك خلال الندوة التعريفية، عن كيفية التسجيل وتقديم الإقرار الضريبي إلكترونياً التي تقيمها لجنة الضرائب والجمارك باتحاد الصناعات المصرية، بحضور مستشاري وزير المالية، وعماد سامي رئيس مصلحة الجمارك، ومحمد البهي رئيس لجنة الجمارك بالاتحاد، ومديرو الادارات المركزية.

وتأتي هذه الندوة للعمل على تطوير وتحديث النظم المطبقة لخدمة العمل الضريبى، وتخفيف العبء على الممول من خلال تيسير عملية ملئ وتقديم الإقرار الضريبى إلكترونياً، ونظراً لقيام مصلحة الضرائب بتطبيق نظام تقديم الإقرارات المصري بصورة إلكترونية وإلزامية على الممولين والمسجلين بالمصلحة وفقاً لقرار السيد وزير المالية الصادر فى هذا الشأن برقم 221 لسنة 2018.

وأضاف «توكل»، أن العالم تقدم في ميكنة الضرائب، ويجب أن تتطور المصلحة، موضحًا أن المصلحة بدءت بالميكنة الضريبية، وهو أضخم مشروع تم بمصلحة الضرائب منذ عام 1939.

وقال إنه تم الاقتراح ببدء الميكنة الإلكترونية بشركات الأموال، ثم الأشخاص الاعتبارية، ثم الأفراد.

ومن جهته، قال عماد سامي، رئيس مصلحة الضرائب المصرية، إن المصلحة في مصر من أكبر المصالح على مستوى دول العالم استخدامًا للورق، موضحًا أن الميكنة هي إقرار إلكتروني أو فاتورة أو فحص إلكتروني.

وأضاف «سامي»، أن هناك دولة إفريقية عرضت على المصلحة المساعدة في عميلة الميكنة.

وتابع سامي "احنا حريفة في التهرب من دفع الضرائب"، علي حد تعبيره، مؤكدًا "مطالبة المصلحة بحالات التهرب الضريبي بتضايق كل الناس".

وواصل: "أي مشكلة تواجه أي شخص عليه بعرض المشكلة للجنة الضرائب بالاتحاد والتواصل مع المصلحة لحلها".

وكشف رئيس المصلحة، عن تشكيل لجنة للذهاب إلى الأماكن والغرف لمعرفة الناس بكيفية التعامل مع الميكنة وإزالة اي معوقات أمامهم.

انت الان تتصفح خبر بعنوان المالية: فحص عطاءات الشركات العالمية لميكنة الإجراءات الضريبية لاختيار الشركة المنفذة ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق