أخبار عاجلة
ضبط 1414 مخالفة مرورية متنوعة بالمنوفية -

غدًا.. إعلان السيسى رئيسًا لمصر حتى 2022

غدًا.. إعلان السيسى رئيسًا لمصر حتى 2022
غدًا.. إعلان السيسى رئيسًا لمصر حتى 2022

«الوطنية للانتخابات»: لم نتلق أى طعون من المرشحين على نتائج اللجان العامة
«الداخلية»: استمرار حالة الاستنفار والتأهب الأمنى حتى إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية

تعقد الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، مؤتمرا صحفيا ظهر غد الاثنين، للإعلان عن النتائج الرسمية النهائية لانتخابات رئاسة الجمهورية والتى تشمل أعداد المصوتين والأصوات الصحيحة التى حصل عليها كل مرشح، والأصوات الباطلة، واسم الفائز بالمنصب لمدة أربع سنوات مقبلة حتى 2022، فيما لفتت وزارة الداخلية إلى استمرار حالة الاستنفار حتى إعلان نتائج الانتخابات.
وأظهرت المؤشرات الأولية للنتائج الأولية، وفقا لما أعلنته اللجان العامة بالمحافظات، مشاركة ما يقرب من 25 مليون ناخب، وحصول الرئيس عبدالفتاح السيسى، على نسبة تعدت الـ91% من إجمالى من أدلوا بأصواتهم فى الانتخابات، فيما حصل المرشح موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد، على قرابة 3%، فيما تتجاوز نسبة الأصوات الباطلة 5%.
وقال المستشار محمود الشريف إن المؤتمر سيبدأ فى الثانية عشر ظهر غد، فى مقر الهيئة العامة للاستعلامات، مشيرا إلى أن الهيئة لم تتلق أية طعون على النتائج التى أعلنتها اللجان العامة عقب عملية الفرز والتى تسلمها مندوبو المشرحين، وكان مقررا وفقا للجدول الزمنى تخصيص يومى 31 مارس و1 إبريل للبت فى أى طعون على العملية الانتخابية.
وتسلم مندوبو المرشحين محاضر رسمية من كل لجنة موثق فيها الأعداد التصويتية تفصيلا بالأرقام، موضح بها الأصوات الصحيحة لكل مرشح والأصوات الباطلة وإجمالى أعداد المصوتين.
وقال مصدر قضائى بالهيئة الوطنية للانتخابات، إن الهيئة تعمل على قدم وساق لتجميع الأرقام من خلال معاونيها ومتخصصين فى العمليات الإحصائية والحسابات الفنية لتجميع أصوات الناخبين محافظات الجمهورية وإضافة أصوات المصريين بالخارج وحساب نسب المشاركة وأصوات كل مرشح ونسبتهم، قبل أن يتم الإعلان عن النتيجة النهائية غدا.
وأشار المصدر إلى أن الهيئة تعكف حاليا بالتعاون مع المتخصصين على تجميع أصوات المصريين بالداخل، مع أعداد المصوتين بالخارج بعد ورود كشوفات ومحاضر التصويت بالتنسيق مع السفارات والقنصليات المصرية بالخارج.
ومن ناحية أخرى أعلنت وزارة الداخلية، استمرار الوجود الأمنى والمرورى فى شوارع الجمهورية، حتى إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية، مؤكدة استمرار القوات فى تأمين دور العبادة والمنشآت الحيوية والهامة والمواقع الشرطية، واستمرار تفقد مديرى الأمن للخدمات الأمنية ونقاط التفتيش.
وأكد مصدر أمنى لـ«الشروق»،أمس، استمرار وجود الخدمات الأمنية المكلفة بتأمين الشوارع والميادين خلال الانتخابات الرئاسية، حتى إعلان النتائج رسميا، حتى إعلان النتائج الاثنين المقبل.
وأشار المصدر، إلى أن استمرار عملية التأمين، يأتى لتحقيق أعلى درجات الاطمئنان للمواطنين مع اتخاذ جميع الإجراءات الاحتزازية؛ تحسبا لأى حالة طارئة، لافتا إلى أنه حال نظم المواطنين احتفالات عقب إعلان النتيجة سيتم تأمينها أيضا.
وأوضح أن عملية تأمين الانتخابات الرئاسية، ارتكزت على 3 محاور «قبل وأثناء وبعد» الانتخابات، مضيفا أن الخطة تضمنت تأمين أعضاء الهيئات والجهات القضائية خلال فترات عملهم وتسلم أوراق الانتخابات حتى انتهاء مهامهم وعودتهم لمقار عملهم أو إقامتهم.
وكان وزير الداخلية مجدى عبدالغفار، أكد على جميع الأجهزة الأمنية، استمرار حالة رفع حالة التأهب الأمنى واستمرار خدمات تأمين الميادين والشوراع، ومواجهة أى محاولات للاعتداء على المنشآت المهمة والحيوية بمنتهى الحزم والحسم، ومواجهة أى مظهر من مظاهر الخروج على القانون.
يذكر أن وزارة الداخلية، شددت الإجراءات الأمنية ورفعت حالة الاستنفار الأمنى فى محيط المنشآت الهامة والحيوية، وكثفت الخدمات الأمنية ونشر الأكمنة والارتكازات الأمنية فى جميع الميادين والمحاور بداخل المحافظات والطرق الحدودية الواصلة بين المحافظات، مع مواصلة الحملات الأمنية واستهداف البؤر الإجرامية.
ونشر خبراء المفرقعات ورجال الحماية المدنية لتمشيط جميع المناطق الحيوية، ومراقبة الحالة الأمنية من خلال كاميرات المراقبة التابعة للإدارة العامة للمرور، إضافة إلى تكثيف ونشر وحدات التدخل السريع المزودة بأحدث التقنيات الفنية.

انت الان تتصفح خبر بعنوان غدًا.. إعلان السيسى رئيسًا لمصر حتى 2022 ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق غدا.. التضامن تضيء مبناها باللون الأزرق احتفالا باليوم العالمي للتوحد
التالى نيابة أمن الدولة تستمع لأقوال سمير صبرى فى بلاغه ضد جريدة المصرى اليوم