خلال احتفالية العائلة المقدسة.. وزيرة السياحة: مصر كانت وستظل أرض السلام والأمان

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعربت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة السياحة، عن حضورها ومشاركتها في احتفالية الكنسية القبطية بعيد دخول العائلة المقدسة إلى مصر، المقامة في كنسية العذراء مريم بالمعادي، قائلة: «إنه من دواعي سروري أن أتواجد في هذا المكان الذي يحمل مكانة كبيرة لدينا جميعًا مسلمين ومسيحيين».

وأضافت «المشاط»، خلال كلمتها باحتفالية الكنيسة القبطية بعيد دخول العائلة المقدسة إلى مصر، مساء الأحد، أن السيد المسيح عاش أكثر من 3 سنوات على الأراضي المصرية، وفي كل مكان ذهب إليه داخل مصر، بُنيت كنيسة لتخليد هذه الذكرى العطرة.

وتابعت: «مصر كانت وستظل أرض السلام والأمان، وكما كانت هكذا للعائلة المقدسة فهي ستظل كذلك ترحب بجميع ضيوفها»، معبرة عن شكرها لجميع القائمين على هذه الاحتفالية، التي وصفتها بأنها تعكس دور منظمات المجتمع المدني في تعزيز جهود الحكومة.

ويشهد قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، مساء اليوم الأحد، احتفالية بعيد دخول العائلة المقدسة إلى مصر، المقامة في كنيسة السيدة العذراء مريم للأقباط الأرثوذكس، بمنطقة المعادي في القاهرة.

ويشارك في الاحتفالية عدد من المسؤولين، ولفيف من الأساقفة، على رأسهم الأنبا دانيال، أسقف المعادي، سكرتير المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

انت الان تتصفح خبر بعنوان خلال احتفالية العائلة المقدسة.. وزيرة السياحة: مصر كانت وستظل أرض السلام والأمان ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق