هل أنت وزير صدفة؟!

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

لا أندهش حين أسأل أحدهم عن وزير هنا أو هناك فلا يعرف.. الوزير نفسه لا يعرف أنه وزير.. لم يترك أثراً.. لا يعرف من الوزارة غير السائق ومدير مكتبه.. بعض الأجهزة لا تعرف كيف جاء؟.. مَن اختاره؟.. الناس لا تعرف كيف جاء أصلاً للوزارة؟.. لا يريد أن يعرفه الناس.. كثيرون من هذه العينة.. فكم وزيراً لا تعرفه الآن فى «حكومة الدكتور مدبولى»؟!.

فى حفل استقبال بإحدى السفارات، تقدم أحد الحضور للسلام.. وسلمنا عليه.. تهامسنا بالسؤال عنه.. كان أحدث الوزراء فى حكومة شريف إسماعيل.. وكان أول الراحلين فى حكومة مدبولى.. لم يمضِ عليه 6 أشهر.. جاء بالصدفة ومضى.. له صورة وحيدة، ربما وهو يؤدى اليمين الدستورية.. ليس هو المقصود الآن بالذات.. هناك كثيرون مثله لا يعرفهم أحد!.

ولا مانع أن يكون هناك وزير بالصدفة.. أو حتى رئيس بالصدفة.. العبرة ماذا يفعل بعد الصدفة الأولى؟.. السادات كان رئيس جمهورية بالصدفة.. أصبح بطل الحرب والسلام بلا منازع.. فى بدايته كرهه الناصريون.. كانوا يقولون: «أنور السواد».. أثبت نفسه بسرعة وحقق النصر العظيم.. هناك أيضاً وزراء صدفة.. كان منهم زكى بدر، ومنهم حبيب العادلى أيضاً!.

ويُحكى أن الأستاذ مفيد فوزى راح يحاور وزير الداخلية، زكى بدر.. قال له: هل أنت وزير بالصدفة؟.. استشاط الوزير غضباً ورفض استكمال الحوار.. وكان قد جاء بعد أحداث الأمن المركزى.. وتم استبعاد الوزير أحمد رشدى.. وجاء «بدر» من أسيوط لضبط إيقاع الوزارة.. لكنه أثبت جدارة.. أقصد أن التعيين بالصدفة ليس عيباً، العيب أن يظل «صدفة»!.

حبيب العادلى أيضاً جاء بالصدفة بعد حسن الألفى ومجزرة الأقصر.. أصبح وزيراً للداخلية.. أثبت نفسه وبقى 14 سنة فى الحكم، لولا الثورة.. كان هناك وزراء عتاولة.. الآن لا تستطيع أن تأخذ جملة ولا تصريحاً من أى وزير.. هم لا يريدون.. أو هم لا يملكون أصلاً.. فى المقابل هناك أسماء محدودة.. بعضهم نساء.. فهل تشهد مصر أول رئيسة وزراء بعد «مدبولى»؟!.

وأنا هنا أعطى أمثلة للدلالة.. لكنها ليست كل شىء.. تهمنى الفكرة أولاً.. أصبحت ظاهرة أننا لا نعرف الوزراء.. لو التقينا بهم فى الشارع فلن نعرفهم.. لو مشى من غير حراسة فلن تعرفه.. أتحدث هنا عن الإعلاميين والصحفيين.. العيب ليس على المواطن ولا الإعلامى أبداً.. القصة هى معايير الاختيار.. فما هى المعايير؟.. هل تعلّموا «الحكمة» من رأس الذئب الطائر؟!.

السؤال الأصح: كم وزيراً تعرفه من هؤلاء الوزراء؟.. أخشى أن أسأل: كم وزيراً لا تعرفه؟.. مفترض أن لديهم إنجازاً قبل الوزارة.. ضع اسم الوزارة على جنب، ثم ضع أمامها اسم الوزير المختص.. سوف تكتشف أنك لا تعرف 70% منهم.. حتى بعد أن أصبحوا وزراء للأسف!.

انت الان تتصفح خبر بعنوان هل أنت وزير صدفة؟! ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق