النيابة تقرر ضبط وإحضار رئيس نادي بلدية المحلة الأسبق بتهمة إهدار 48 مليون جنيه

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أمر المحامي العام لنيابات شرق طنطا الكلية بمحافظة الغربية، المستشار ياسين زغلول، اليوم الاثنين، بضبط وإحضار كلاً من الدكتور محمد الشافعي رئيس مجلس إدارة نادي بلدية المحلة الأسبق، وهشام بسيوني المدير التنفيذي لنادي البلدية "مستبعد إداريا"، ومحمد أنور نائب المدير التنفيذي بالنادي، بتهمة الاستيلاء على الأموال العامة لأعضاء الجمعية العمومية واكتشاف مخالفات مالية وإدارية بالنادي.

ووجه المحامي العام، بفتح التحقيق فى وقائع تلاعب وإهدار مبالغ ماليه بلغ قدرها 48 مليون جنيه من الاشتراكات والعضويات المزورة.

وجاء ذلك على خلفية تقدم العشرات من الأسر ببلاغات ضد كلاً من رئيس النادي الأسبق، والمدير التنفيذي، وآخرين، يتهمونهم بالاستيلاء على أموالهم وتزييف العضوية لأكثر من 2000 عضو عقب رفض أعضاء مجلس إدارة النادي الحالي، تحت قيادة المحاسب مصطفي السامولي، وأمانة صندوق المحاسب مصطفي محمود الشامي، وزملاؤهم بعدم السماح لهم بالدخول النادي لعدم صحة عضوية بيانات أسمائهم.

ونجحت قوات الشرطة، فى ضبط وإحضار نائب المديرية التنفيذي، تحت قيادة العقيد وليد الجندي رئيس فرع البحث الجنائي بمركزي المحلة وسمنود، والرائد هيثم الشامي رئيس مباحث قسم أول المحلة، وبمواجتهه أمام الشرطة والنيابة العامة اعترف بوقائع مخالفات مالية وإدارية.

انت الان تتصفح خبر بعنوان النيابة تقرر ضبط وإحضار رئيس نادي بلدية المحلة الأسبق بتهمة إهدار 48 مليون جنيه ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق