الموازنة الجديدة.. الأبرز في صحف الثلاثاء

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تصدرت قضايا الشأن المحلي عناوين صحف القاهرة الصادرة صباح الثلاثاء، خاصة الإجراءات التي تبحثها الحكومة تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، بمنح علاوات للعاملين في الدولة، وبحث تنفيذ برنامج الإصلاح الشامل في الموازنة الجديدة.

ذكرت صحيفة الأخبار، تحت عنوان «الوزراء يبحث تنفيذ قرارات الرئيس بزيادة الأجور والمعاشات»، أن الدكتور مصطفي مدبولي رئيس الوزراء، خصص اجتماعا عقد أمس لبحث إجراءات تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية بمنح علاوات للعاملين في الدولة.

وأوضحت أن مدبولي قرر إدراج مشروع القانون الخاص بالعلاوات على جدول أعمال اجتماع المجلس المقرر عقده هذا الأسبوع، حتى يتسنى إقراره وإحالته إلى مجلس النواب تمهيدا لبدء تطبيقها اعتبارا من أول يوليو المقبل، مضيفة أن الاجتماع حضره محمد معيط وزير المالية، ود. غادة والي وزيرة التضامن وأحمد كجوك وإيهاب أبوعيش نائب وزير المالية.

ونقلت «الأخبار» عن المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي لمجلس الوزراء قوله إنه تم خلال الاجتماع استعراض خطوات تنفيذ توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، بشأن منح علاوة استثنائية للعاملين بالدولة بمبلغ مقطوع قدره 150 جنيهاً، ومنح علاوة دورية بنسبة 7% من الأجر الوظيفي للمخاطبين بقانون الخدمة المدنية، بحد أدنى 75 جنيهاً، ومنح علاوة دورية بنسبة 10% من الأجر الأساسي بحد أدني 75 جنيهاً، لغير المخاطبين بقانون الخدمة المدنية.

وأوضحت أن رئيس الوزراء أشاد بالقرارات التاريخية التي اتخذها الرئيس السيسي فيما يخص منظومة الأجور والمعاشات، وما سيكون لها من آثار إيجابية على مستوى معيشة المواطنين وتكريس العدالة الاجتماعية. كما تابع مدبولي الإجراءات المتعلقة بتنفيذ قرارات الرئيس السيسي بزيادة المعاشات، بحضور غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي.

وتحت عنوان «الحكومة تتابع تنفيذ برنامج الإصلاح الشامل في الموازنة الجديدة»، ذكرت «الأخبار» أن الدكتور محمد معيط وزير المالية أكد أن الحكومة سوف تواصل جهودها لتنفيذ برنامج الإصلاح الشامل الذي بدأ تنفيذه عام 2016 لتحقيق تنمية اقتصادية شاملة.

وأوضحت أن معيط أشار إلى أن الدولة تدرك أن الجزء الأهم من حصاد برنامج الإصلاح الاقتصادي سوف يتحقق عندما يشعر به المواطن على أرض الواقع.. وأضاف أن موازنة عام 2019/ 2020 تركز على التنمية البشرية واستكمال إصلاحات منظومتي التعليم والصحة.

وتابعت الصحيفة «أصدرت وزارة المالية البيان المالي التمهيدي لمشروع الموازنة العامة للدولة لعرض الإطار الاقتصادي المحلي والخارجي وبنود الموازنة والبرامج الاجتماعية وإجراءات الإصلاح المقررة وكذلك توجهات الحكومة وسياستها والنظرة المستقبلية».

وحول أهم المؤشرات المالية التي تستهدفها الحكومة، أكد معيط أن الموازنة الجديدة تستهدف تحقيق معدل نمو اقتصادي 6٪ وخفض معدل البطالة إلى 9٪ مع خفض معدل العجز الكلي بالموازنة ليصل إلى 7.2٪ من الناتج المحلي الإجمالي مقابل 8.4٪ طبقا لتقديرات العام المالي السابق وكذلك تحقيق فائض أولي بالموازنة بنحو 2٪ إلى جانب خفض نسبة الدين العام بالمقارنة مع الناتج المحلي إلى 89٪.

ونقلت الصحيفة عنه قوله إن هذه المؤشرات تم بناؤها على افتراضات اقتصادية على المدى المتوسط، من بينها أن يحقق معدل النمو الحقيقي للناتج المحلي 6٪ خلال العام المالي الجديد.

وتحت عنوان «11.3 مليار جنيه أرباح «قطاع الأعمال» ومضاعفة المعدلات خلال عامين»، أشارت «الأخبار» إلى أن هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، أكد أن صافي أرباح الشركات التابعة خلال العام الماضي بلغ 11.3 مليار جنيه مقارنة بـ 7 مليارات جنيه في 2017، وأوضح أن إجمالي أرباح الشركات الرابحة بلغ 18.5 مليار جنيه، بينما إجمالي الخسائر 7.2 مليار جنيه، وأكد أن الوزارة تستهدف مضاعفة معدلات الأرباح خلال عامين أو ثلاثة.

ونقلت الصحيفة عن توفيق قوله، خلال مؤتمر صحفي، إن شراكة مرتقبة مع القطاع الخاص للتعاون في تطوير وتشغيل شركة النقل والهندسة التي تعمل في إنتاج الإطارات، وأوضح أنه سيتم تطوير وتأهيل شركة النصر للأسمدة وإضافة خط إنتاج جديد باستثمارات تصل إلى 12 مليار جنيه.

وأضاف أن الوزارة طرحت فرصة المشاركة مع القطاع الخاص لإعادة تأهيل شركة الحديد والصلب المصرية من خلال نظام مشاركة الإيرادات، وسنعمل على تسليم الشريك الشركة بدون أي أعباء لينطلق بها.

وتحت عنوان «قادرون على الدفاع عن أمن مصر القومي وتأمين حدودها»، ذكرت صحيفة «الجمهورية» أن الفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، أكد أن رجال القوات المسلحة قادرون على الدفاع عن أمن مصر القومي وتأمين حدودها على كافة الاتجاهات الاستراتيجية مهما كلفهم ذلك من تضحيات، مقدما التحية لأبطال القوات المسلحة والشرطة الذين يبذلون الغالي والنفيس حفاظا على استقرار الوطن والقضاء على الإرهاب البغيض.

وأوضحت الصحيفة أن القائد العام أضاف، خلال مراسم الاحتفال بتخريج الدفعة 155 من كلية الضباط الاحتياط، أن القوات المسلحة بعطاء رجالها ووفائهم لمسئولياتهم تجاه الوطن ماضون بكل عزيمة في معاونة كافة أجهزة ومؤسسات الدولة لاستكمال مسيرة الإنجازات والمشروعات التنموية الكبرى للارتقاء بمصر وتوفير الحياة الكريمة لأبنائها.

ونقل الفريق أول محمد زكي تحيات وتهنئة الرئيس عبدالفتاح السيسي القائد الأعلى للقوات المسلحة لخريجي الدفعة 155 وأسرهم على الجهد الذي بذلوه طوال مدة دراستهم بالكلية وانضمامهم إلى صفوف القوات المسلحة ليصبحوا رجالا قادرين على حماية الوطن والوفاء بالمهام والمسئوليات التي كلفهم الشعب بها.

وتابعت «الجمهورية» أن القائد العام أوصى الخريجين بالعمل بروح الفريق ومواصلة الاطلاع على كل ما هو جديد في مجالات العلم والمعرفة والاستفادة من إمكانات القوات المسلحة العلمية والعسكرية، وخبرات وتجارب قادتهم والحفاظ على أسلحتهم ومعداتهم والعمل على تطوير أدائها للحفاظ على الكفاءة القتالية للقوات المسلحة.

وفي الشأن الدولي، وتحت عنوان «الأتراك يصفعون أردوغان في الانتخابات المحلية»، قالت «الجمهورية» إن حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا تلقى صفعة من العيار الثقيل أمس في أكبر 4 مدن، بعد خسارته في الانتخابات المحلية.

وأضافت الصحيفة أن هذه الخسارة تحمل رسائل مسبقة وإنذارا بالخطر للرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحزبه، حيث تمثل المدن الكبرى في بلاده ثقلا جغرافيا وديموغرافيا هائلا، وهو ما يجعلها دوما الهدف الأول في أي سباق سياسي، بحيث يستطيع من يفوز بمفاتيحها أن يبني لنفسه زخما سياسيا كبيرا، بينما تشكل خسارتها مؤشرا بنهاية غير سعيدة.

وتابعت «الجمهورية» بالقول إن رئيس اللجنة العليا للانتخابات في تركيا سعدي جوفن أعلن فوز المعارضة في كل من أنقرة وأنطاليا وأزمير بالإضافة إلى أن عمليات فرز الأصوات أشارت إلى تقدم مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض أكرم إمام في إسطنبول بحصوله على 4159650 صوتا مقابل 4131761 صوتا حصل عليها بن على يلدريم مرشح حزب العدالة والتنمية.

وأوضحت أن أردوغان يبدو أنه غير قابل لهزيمته في إسطنبول بالذات، حيث أعلن في نفس الوقت فوز حزبه فيها رغم النتائج الرسمية بل دفعته مرارة الهزيمة إلى التهديد بالطعن.

وأشارت الصحيفة إلى أن «إسطنبول- أنقرة- أزمير- أنطاليا» أكبر 4 مدن تركية أعلنت من خلال هذه الانتخابات رفضها لأردوغان، وهو ما يدعو الرئيس المتسلط إلى القلق على مستقبله السياسي، خاصة وأن إسطنبول لها رمزية سياسية تجعلها الأهم على الإطلاق في كل الاستحقاقات الانتخابية.

وفي سياق آخر، ذكرت صحيفة «الأهرام»، تحت عنوان «سفر أول فوج للحجاج 23 يوليو.. وبدء سداد الرسوم بالبنوك الحكومية والبريد»، أن غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي أعلنت سفر أول أفواج حج الجمعيات الأهلية اعتبارا من يوم 23 يوليو المقبل، وأن الحجاج الفائزين بتأشيرات حج الجمعيات الأهلية هذا العام سيدفعون رسوم رحلة الحج اعتبارا من اليوم ولمدة أسبوع من خلال البنوك الحكومية «مصر، والأهلي، والقاهرة» ومن خلال مكاتب البريد، وذلك للعمل على راحة الحجاج في سداد الرسوم، وأن من يتعذر في السداد في الفترة المحددة يتم اختيار أسماء بديلة من قائمة الاحتياطي.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال إجراء القرعة الإلكترونية أمس لاختيار حجاج الجمعيات الأهلية بحضور الدكتور على جمعة مفتى الجمهورية السابق وممثلي الجمعيات الأهلية بجميع المحافظات، بمقر وزارة التضامن.

وفي الشأن الاقتصادي، وتحت عنوان «مميش يشهد توقيع تسلم المرحلة الثانية من منطقة تيدا الصينية»، ذكرت «الأهرام» أن الفريق مهاب مميش رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس ورئيس هيئة قناة السويس، شهد مراسم التوقيع على تسلم المرحلة الثانية من المنطقة التوسعية لمنطقة تيدا، بين شركة التنمية الرئيسية للمنطقة الاقتصادية شمال غرب خليج السويس ويمثلها المهندس عبدالناصر الرفاعي، وشركة تيدا الصينية في مصر ويمثلها ليو أي مين رئيس مجلس الإدارة.

ونقلت الصحيفة عن الفريق مميش قوله إن تسلم المرحلة الثانية لشركة تيدا هو دليل على وفاء الهيئة بالتزاماتها تجاه المستثمرين ونجاح للشركة المطورة تيدا الصينية باعتبارها إحدى اهم الشركات وأكبر مطور أجنبي في المنطقة الجنوبية. وأكد الفريق مميش ثقته في قدرة المستثمرين الصينيين على تطوير وتنمية هذه المنطقة بتوصيل المرافق وشبكات الاتصالات وتجهيز الطرق مما يؤهلها للاستثمارات الجديدة.

وأوضحت «الأهرام» أن منطقة تيدا السويس للتعاون الاقتصادي والتجاري بين الصين ومصر تعد ثاني منطقة اقتصادية وتجارية خارجية تم إنشاؤها بموافقة الحكومة الصينية. وتنقسم منطقة تيدا للتعاون إلى مرحلتين، المرحلة الابتدائية بمساحة 1.34 كم2 والمرحلة التوسعية بمساحة 6 كم2.

وتحت عنوان «%9.9 زيادة في كمية المياه النقية المنتجة»، قالت «الأهرام» إن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أعلن أن إجمالي كمية المياه النقية المنتجة بلغ 10.8 مليار م3 عام 2017/2018 مقابل 9.8 مليار م3 عام 2016/2017 بنسبة زيادة قدرها 9.9%، كما بلغ إجمالي عدد محطات المياه النقية المنتجة من المياه السطحية من نهر النيل 1101 محطة بكمية إنتاج قدرها 9.7 مليار م3 عام 2017/2018.

وتابعت الصحيفة «كما بلغ إجمالي عدد محطات المياه النقية المنتجة من مياه الآبار 1618 محطة بكمية إنتاج قدرها 1.1مليار م3 عام 2017/2018 وبلـغ إجمالي عدد محطات المياه النقية المنتجة من مياه البحـار (التحلية) 44 محطة بكمية إنتاج قدرهــا 0.05 مليار م3 عـام 2017/2018 ليبلغ متوسط نصيب الفرد من المياه النقية المنتجة 112.1م3 عام 2017/2018 مقابل 103.2م3 عام 2016/2017 بنسبة زيادة قدرها 8.6%».

انت الان تتصفح خبر بعنوان الموازنة الجديدة.. الأبرز في صحف الثلاثاء ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق