تصفح مصر

«زي النهارده».. عقد صلح الرملة بين صلاح الدين وريتشارد في 2 سبتمبر 1192

«زي النهارده».. عقد صلح الرملة بين صلاح الدين وريتشارد في 2 سبتمبر 1192

يعتبر الأوروبيون ريتشارد قلب الأسد، أو«ريتشارد الأول» رمزاً للفروسية في العصور الوسطي، إذ تعذر وجود ملك بمثل شجاعته وفروسيته، ولعل من أدق الأوصاف له ما قاله «ستيفن رنسيمان» وهو واحد من أهم مؤرخي الحروب الصليبية إذ وصفه وصفاً موجزاً ودقيقاً، فقال:«كان ريتشارد ابناً شقياً. وزوجاً تعساً وملكاً...هذا المحتوى من «المصري اليوم».. اضغط هنا لقراءة الموضوع الأصلي والتعليق عليه......