العناية بالأسماك التيلاندية (البديكور) تتسبب ببتر إصبع امرأة وهذه هي مخاطرها

انا اصدق العلم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

التقطت امرأةٌ عام 2006 عدوى عظميّة في أصابع القدم بعد الوقوف على زجاجٍ مكسورٍ ما أدّى إلى بتر أصبع قدمها الكبرى.

وبعد الذهاب إلى العناية بالأقدام بالأسماك التّايلنديّة التقطت إصابةً أخرى ما أدّى إلى قطع الأصابع كلّها في القدم اليمنى.

بعد أن عانت من حرارةٍ ومرضٍ أظهر التّشخيص أنّها مصابةٌ بالتهاب العظم والنّقيّ مع ألمٍ عظميٍّ، وقد اعتُقد أنها قد انتقلت من الماء إلى الجروج الموجودة في القدم إثر بتر الإصبع الكبير.

ولكن تبقى تفاصيل القصة غير واضحة، إذ إنّها مأخوذةٌ من حساب المريضة على الانستغرام @terrifically-toeless، بالتّالي، إنّ القصة وتفاصيلها غير واضحة لتثبت في الوضع الحالي، فهل يجب أن نخاف من هذا؟

وفقًا لـ (عيادة مايو – (mayio clinic، غالبًا ما يحدث التهاب العظم والنقيّ من بكتيريا المكورات العنقودية الشائعة التي يمكن أن تدخل الجسم عبر جروحٍ ونُسجٍ متأذّية أو عبر مجرى الدم.

العظام غالبًا مقاومةٌ للإصابة، بالتالي، ليحدث هذا يجب أن يسبقه حدوث إمّا أذيّة عظميّة حديثة أو عوز مناعة.

فمن الممكن وجود بكتيريا انتهازية في حوض السّمك حيث يقومون بالبديكور، فهي سبب حدوث الحالة.

هذه ليست المرة الأولى التي نشهد فيها حالةً كهذه, فقد ظهر تقريرٌ جديد من جاما للأمراض الجلدية يصف حالةً أخرى: معاناة سريريّة من مرض تساقط الأظافر -إذ إنَّ إعاقة نموّ الظفر تؤدي إلى فصل صفيحة الظفر عن مطرس الظفر- بعد ستة أشهر من القيام بالبديكور.

أنكرت المريضة أنها عانت قبلُ من ظروف أدّت إلى ما حدث بأظافرها، إلا أنَّ الاحتمال الأكبر هو العناية بالأقدام بالسمك (البديكور).

توجد العديد من الاحتمالات لحدوث تساقط الأظافر، لكنَّ مثل هذه الآليّات تبدو غير واضحة، وهذا يعني لا يوجد شيءٌ محدد يمكن قوله، فلا يمكن الحكم.

تختلف هذه القصّة قليلًا عن الأولى لكنَّها تشمل نقل بكتيريا من الماء الملوث.

وقد أشارت (الخدمة الصحية الوطنية – (NHS إلى وجود العديد من الحالات المخيفة الناتجة عن العناية بالأقدام بالأسماك (البديكور) تتفاقم دون معرفة أساسٍ لها.

كان المنشور إجابةً عن قصةٍ ظهرت في مجلةٍ تحذر أنَّه يمكن للعناية بالأقدام بالأسماك أن تنشر HIV) – فيروس نقص المناعة) و(HEPATITIS – التهاب الكبد).

واتّضح أنَّ هذا لم يستند إلى حادثٍ حدث فعلًا، ولكنه وُضع كاحتمالٍ في تقريرٍ صحّي، وعلى الرغم من أنه لا يمكن القول إنَّ خطر الإصابة بتلك العدوى صفريّ، إلا أنَّ التّقرير أشار إلى أنّ الاحتمال منخفضٌ جدًا.

نظريًا، يمكن أن تنتقل العدوى أثناء البديكور، لكنّ الأمراض المنتقلة بالدم مثل الحالتين السابقتين من غير المحتمل أن تحدث؛ إذ إنَّ سمكة Garra rufa لا تسحب الدم، من المحتمل أن تنتقل عدوى جرثومية فطريّة، لكن في الأعضاء السليمة (غير المصابة بجروح أو قروح) نادرًا ما تحدث.

أخيرًا، هل يمكن للعدوى أن تحدث؟

بالتأكيد يمكن، ولكن توجد شروط صحية تجعل الحدوث نادرًا، فإذا كنت لا تستطيع منع نفسك من البديكور يجب أن تتبع بعض قواعد NHS.

لا تقم بالبديكور في حالة:

  • الجروح والقروح أسفل السّاق
  • وجود عدوى في القدم وفي مجرى الدم
  • عوز مناعي
  • اضطرابات النزيف
  • ترجمة: رهف السيد
  • تدقيق: تسنيم المنجّد
  • تحرير: زيد أبو الرب

المصدر

انت الان تتصفح خبر بعنوان العناية بالأسماك التيلاندية (البديكور) تتسبب ببتر إصبع امرأة وهذه هي مخاطرها ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا انا اصدق العلم

أخبار ذات صلة

0 تعليق