المصريون ينقسمون بين صلاح وميسي.. و«أنفيلد» يكتب الفصل النهائي

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

تسببت مباراة برشلونة وليفربول، التي أقيمت في ذهاب الدور قبل النهائي للشامبيونزليج، مساء الأربعاء، في حالة من الانقسام بين جماهير الكرة المصرية لاسيما شباب المشجعين بين تشجيع محمد صلاح وفريقه الإنجليزي وبين التعاطف مع ميسي وفريقه العالمي برشلونة.

وسادت حالة من النقاشات الحادة على مواقع التواصل الاجتماعي ما بين ضرورة تشجيع ليفربول بسبب صلاح، أو أن يتمسك المشجعون بتشجيع ممثليهم في أوروبا خاصة أن صلاح لا يمثل المنتخب الوطني عندما يلعب مع ليفربول.

وقاد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة لوضع قدم في المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما أحرز هدفين خلال فوز فريقه بثلاثية نظيفة على ضيفه ليفربول الإنجليزي الأربعاء في ذهاب الدور قبل النهائي للشامبيونزليج.

فيما وقف القائم الأيسر بجوار أصحاب الأرض، عقب تصديه لقذيفة من النجم الدولي المصري محمد صلاح هداف الفريق الإنجليزي.

وافتتح المهاجم الأوروجواياني لويس سواريز التسجيل لبرشلونة في الدقيقة 26، وفي الشوط الثاني سيطر الريدز على اللقاء، لكن ميسي استطاع «خطف» هدفين متتاليين في الدقيقتين 75 و82، ليعزز موقعه في صدارة هدافي البطولة، بعدما رفع رصيده التهديفي إلى 11 هدفا، بفارق ثلاثة أهداف أمام أقرب ملاحقيه البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونيخ الألماني.

ويحتاج ليفربول إلى الفوز بنتيجة 4 أهداف نظيفة لكى يتمكن من عبور عقبة برشلونة عندما يستضيفه على ملعب إنفيلد في إياب نصف نهائي دوري الأبطال.

انت الان تتصفح خبر بعنوان المصريون ينقسمون بين صلاح وميسي.. و«أنفيلد» يكتب الفصل النهائي ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق