الرياضة / العربية نت

سيلتك يعيش رواية جيكل وهايد

دكتور جيكل ومستر هايد هي رواية خيالية للأديب الأسكتلندي روبرت لويس ستيفنسون نشرت لأول مرة في لندن عام 1886 ليست لها أي علاقة من قريب أو بعيد بكرة القدم، لكن بعد صدورها بعام واحد تأسس في مدينة غلاسكو الاسكتلندية فريق سلتيك لكرة القدم.

الفريق الاسكتلندي كان الأول في بريطانيا الذي يرفع الكأس الأوروبية الأهم في عام سبعة وستين أي قبل عام من مانشستر يونايتد الإنجليزي وسنوات طويلة من تألق ليفربول ونوتنغهام فوريست.

دكتور جيكل وهي الشخصية الليطفة المسالمة كما في الرواية هي الحال الذي يعيشه النادي في القارة الأوروبية في السنوات الأخيرة فهو وإن تألق بالتصفيات للبطولة الحالية على حساب فرق من أيرلندا الشمالية والنرويج وكازخستان إلا أنه في دور المجموعات الحالي تلقى أربع هزائم وهزت شباكه بثلاثة عشر عشر هدفا مقابل تسجيله هدفا وحيدا وآخرها الخسارة أمام بايرن ميونيخ ليلة الثلاثاء 2-1.

الموسم الماضي ودع بطل اسكتلندا من دور المجموعات أيضا وبثلاث نقاط من ثلاثة تعادلات، وفي ألفين وخمسة عشر وألفين وأربعة عشر لم ينجح الفريق بالوصول لمرحلة المجموعات، أما آخر انتصار للفريق الاسكتلندي في مرحلة المجموعات فيعود إلى الثاني والعشرين من أكتوبر لعام ألفين وثلاثة عشر أي أنه الآن مر بأربعة أعوام ازدادت تسعة أيام دون أن تفرح جماهيره بالفوز في دور المجموعات منذ ذلك الانتصار على حساب أياكس أمستردام.

وبعكس الفشل الكبير لدكتور جيكل قاريا فإن مستر هايد أي الشخصية المتوحشة ذات البطش والقوة للفريق تظهر على المستوى المحلي فهو المتوج بثمانية وأربعين لقبا بمسابقة الدوري الاسكتلندي، منها آخر ستة ألقاب على التوالي، ونجح قبل أيام في معادلة رقم عمره مئة عام بعدم الخسارة في مباراته الثانية والستين على التوالي في دوري اسكتلندا منها ستة تعادلات فقط، وبإمكانه كسر رقمه القياسي عندما يواجه سانت جونستون السبت المقبل محليا.

سلتيك بوجهه القاري الجريح يقابله سلتيك بتألقه المحلي العجيب – وهو الذي تابع تقديم شخصيتين عندما ظهر بوجه دكتور جيكل المسالم بهزيمة جديدة أمام ضيفه بايرن ميونخ، والأكيد أنه سيظهر بوجه مستر هايد المتوحش عندما يلاقي سانت جونستون يوم السبت بالدوري المحلي.

انت الان تتصفح خبر بعنوان سيلتك يعيش رواية جيكل وهايد ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا العربية نت

قد تقرأ أيضا