رصد وهج غير مسبوق حول نجم نيوتروني

الجزيرة نت 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

رصد علماء الفلك باستخدام منظار (تلسكوب) الفضاء هابل نجما نيوترونيا ليس كأي نجم نيوتروني آخر حيث تتوهج حوله هالة لم يشاهد مثلها من قبل.

وتظل النجوم النيوترونية، التي تزيد كتلتها عن كتلة الشمس لكن نصف قطرها لا يتعدى بضعة كيلومترات، موضوع رصد مكثف من علماء الفلك، ومؤخرا قال العلماء إنهم رصدوا أحد تلك الأجرام الفائقة الكثافة تصدر إشعاعات تحت الحمراء أكثر إشراقا بكثير مما يتوقعون، وعلى مساحة يبدو أنها واسعة جدا، تفوق نظامنا الشمسي.

والنجم الذي يتحدث عنه العلماء هو نجم نيوتروني دوار نابض يدعى "آر إكس تي0806.4-4123" يبعد عنا 815 سنة ضوئية.

والنجم النابض هو أحد "الرائعين السبعة"، وهي أجرام ذات نبض بطيء نسبيا -هذا النجم ينبض كل 11.37 ثانية- وتُصدِر أشعة سينية ساطعة لكنها لا تصدر أمواج راديو، وكل ذلك ضمن نطاق 3300 سنة ضوئية من الأرض. ويبدو أن الأشعة السينية الساطعة لهذه النجوم النابضة تتطلب بعض مصادر الطاقة الأخرى، ربما تتطلب حقولا مغناطيسية ضخمة أو أقراصا غبار تغذي المادة التي تسقط فيها.

والأرصاد الجديدة للنجم "آر إكس تي0806.4-4123" كشفت وجود أشعة تحت الحمراء أكثر إشراقا بكثير مما توقعه العلماء، وهذا يعني ضمنيا بالنسبة لهم أنهم لا ينظرون فقط إلى نجم نيوتروني، ولكن إلى ميزة أوسع تحيط به، وفقا للورقة التي نشرت في دورية "أستروفيزيكال جورنال".

وطرح الباحثون فكرتين لشرح ما كانوا يشاهدونه، الأولى أنهم ينظرون إلى أول قرص على الإطلاق لمادة منحلة تحيط بنجم نيوتروني، والثانية أنه قد يكون أول رصد على الإطلاق لرياح سديمية لنجم نابض يبعث فقط أشعة قريبة من تحت الحمراء. والاختلاف الرئيسي بين هذين الاحتمالين هو طريقة تشكلها وشكلها.

والخطوة التالية للفريق هي مراقبة النجم النابض في أطوال موجية ضوئية أخرى، وقد حاولوا بالفعل النظر إليه باستخدام منظار الأشعة تحت الحمراء الأرضي "جيميني"، لكن النجم كان ضعيفا جدا بحيث لم يتمكنوا من تحديد شكل القرص، وهم حاليا ينتظرون إطلاق منظار جيمس ويب الفضائي العملاق لتحديد ما الذي كانوا ينظرون إليه.

انت الان تتصفح خبر بعنوان رصد وهج غير مسبوق حول نجم نيوتروني ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا الجزيرة نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق