ترمب سئم الانتظار فأطلق العنان لرغباته

ترمب سئم الانتظار فأطلق العنان لرغباته
ترمب سئم الانتظار فأطلق العنان لرغباته

قالت صحيفة واشنطن بوست إن الرئيس الأميركي دونالد ترمب بدأ يفرض آراءه ومواقفه على إدارته، مما يوحي بأنه ضاق ذرعاً بـ"لعبة الانتظار" بعد رحيل عدد من مساعديه كانوا بمثابة رمانة الميزان.

ووصفت الصحيفة ترمب بأنه رئيس يتخذ قرارات "متسرعة" تهز الأسواق وتصدم القادة والخبراء بمن فيهم معاونوه أنفسهم، مضيفة أن بعض المقربين منه يبدون قلقهم من هذه الوضعية، في حين ينعته آخرون بأنه "مُطلَق العنان".

وكانت الصحيفة تعلّق على مائدة العشاء التي جمعت الاثنين الماضي في البيت الأبيض كلاً من الرئيس ترمب وعدد من مساعديه السياسيين أمثال مستشاريه السابقين كوري ليفاندوفيسكي وديفد بوسي والخبير الإستراتيجي براد بارسكيل، إلى جانب صهره وكبير مستشاريه الخاص جاريد كوشنر.

ولاحظت الصحيفة أن رئيس هيئة موظفي البيت الأبيض جون كيلي الذي تحاصره المشاكل، غاب عن المأدبة، كما لم يُشاهد فيها مستشارون كانوا قد أُقيلوا أو استقالوا ممن كانوا يُعتبرون قوى الاعتدال في الإدارة بحرصهم على كبح جماح الرئيس حتى لا يتصرف "بنزق".

وقد درج ترمب على استبدال معاونيه الذين يتوخون الحذر ويحرصون على جماع الرأي، بشخصيات تجنح إلى ممالأته على "طبائعه الجامحة" وتنفيذ ما يمليه عليها. كما دأب على استشارة موالين له من خارج حكومته.

ومضت واشنطن بوست إلى القول إن ترمب ينقاد إلى عواطفه ووجدانه قبل كل شيء عندما يريد إجراء تعديل على إدارته، ويتجلى ذلك في اختياره "المثير للجدل" لطبيب البيت الأبيض الأميرال روني جاكسون ليتولى وزارة شؤون قدامى المحاربين.

ونقلت الصحيفة عن السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض سارة هاكابي القول إن الرئيس في "مزاج للعمل ولا يريد تلكؤاً في أمور مثل التجارة والحدود والتغييرات في صفوف العاملين معه. إنه يريد المواضيع التي ظلت مثار بحث ونقاش وقد تحققت على أرض الواقع، فقد سئم من لعبة الانتظار الطويل".

انت الان تتصفح خبر بعنوان ترمب سئم الانتظار فأطلق العنان لرغباته ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا الجزيرة نت

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تظاهرات في اليونان احتجاجًا على الضربة الجوية ضد سوريا
التالى الملك سلمان: «الحوثي» وإيران وراء استمرار أزمة اليمن