أزمة دبلوماسية بين إيطاليا وفرنسا بعد حادث حدودي

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أزمة دبلوماسية جديدة اندلعت في أوروبا، بين إيطاليا وفرنسا، بعد تجاوز الشرطة الفرنسية الحدود إلى الجانب الإيطالي، الأمر الذي أثار غضبا في إيطاليا، واعتبره بعض الساسة اعتداء على الأراضي الإيطالية.

وقالت شبكة "فرانس 24"، إن وزارة الخارجية الإيطالية استدعت السفير الفرنسي، السبت على خلفية ما سمته "تجاوزا" على الحدود، بعد أن دخلت الشرطة الفرنسية عيادة تديرها منظمة غير حكومية لرعاية المهاجرين، الذين يحاولون عبور جبال الألب.

وبدأ الحادث الذي وقع مساء الجمعة، عندما اقتادت الشرطة الفرنسية مهاجرا نيجيريا إلى محطة القطار الواقعة ببلدة باردينوشيا الإيطالية على الحدود، حيث دخلت الشرطة العيادة الموجودة في محطة القطار، وطلبت من المسعفين إجراء اختبار لفحص بول الرجل بسبب تشككهم في تورطه بتهريب المخدرات، حسب ما ذكرته منظمة "رينبو فور أفريكا".

ومن جهتها، قالت الشرطة الفرنسية إن لديها موافقة مكتوبة من الرجل على إجراء الاختبار، وإن المنظمة غير الحكومية سمحت لهم أيضا باستخدام إمكانياتها لإجراء الاختبار.

وأشارت سلطات الجمارك الفرنسية، إلى أنها اتبعت التعليمات ومستعدة لتوضيح أي إجراءات قانونية مع الإيطاليين من أجل تجنب وقوع المزيد من الحوادث.

انت الان تتصفح خبر بعنوان أزمة دبلوماسية بين إيطاليا وفرنسا بعد حادث حدودي ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق