المكسيك: فصل عائلات عند الحدود مع أمريكا قاس وغير إنساني

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وصفت الحكومة المكسيكية فصل عائلات عند الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة، بالقاسي وغير الإنساني.

وقال وزير الخارجية المكسيكى لويس فيديجاراي اليوم الثلاثاء في مكسيكوسيتي، إن من بين نحو 2000 طفل تأثروا بهذا الفصل، هناك 1% فقط من المكسيكيين، مشيرا إلى غالبية هؤلاء الأطفال ينحدرون من دول تقع في أمريكا الوسطى وهي جواتيمالا وهوندوراس والسلفادور.

وأضاف فيديجاراي أن بلاده لا يمكن أن تظل غير مكترثة لأن الموقف أثر على الجميع.

وأعلن وزير الخارجية المكسيكي عن عقد لقاء مع سلطات من دول من أمريكا اللاتينية يوم الجمعة المقبل، لبحث اتخاذ موقف وإجراءات مشتركة.

وتابع أنه نظرا للوضع الصعب، فإن المكسيك عرضت تقديم مساعدة مؤسسية، وذكر أنه من بين الأطفال المكسيكيين الذين تم فصلهم، هناك طفلة عمرها عشرة أعوام تعاني متلازمة داون، وكان قد تم فصلها عن والدتها عند دخول الأراضي الأمريكية.

وذكر فيديجاراي إن الفتاة موجودة مع شقيقها في مدينة ماكالن في ولاية تكساس، فيما تم احتجاز والدتها في مدينة براونسفيل في نفس الولاية.

من جانبها، ذكرت وزارة الخارجية المكسيكية أن الحكومة الأمريكية ألمحت إلى أنها ستسلم الطفلة وشقيقها إلى والدهما وهو مواطن أمريكي.

انت الان تتصفح خبر بعنوان المكسيك: فصل عائلات عند الحدود مع أمريكا قاس وغير إنساني ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق