السلطة الفلسطينية تسلم القاهرة الرد على رؤيتها للمصالحة

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وزير إسرائيلى: فى طريقنا إلى ترتيب طويل الأمد فى غزة برعاية مصرية وأممية
أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، اليوم، بأن وفد حركة «فتح» عقد اجتماعا مطولا أمس، مع المسئولين المصريين وسلمهم موقف القيادة الفلسطينية بشأن الرؤية المصرية الخاصة بملف المصالحة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام، والتى وافقت حركة «حماس» عليها فى وقت سابق.
وذكرت «وفا» أن الوفد الذى ضم عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، وعضوى اللجنة المركزية روحى فتوح، والوزير حسين الشيخ، ورئيس جهاز المخابرات العامة الفلسطينية اللواء ماجد فرج، «قدم شرحا وافيا حول رؤية القيادة الفلسطينية وتمسكها بالموقف الذى اتخذ فى أكتوبر الماضى لإنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية»، دون مزيد من التفاصيل.
وسبق أن أعلنت حركة حماس، التى تسيطر على قطاع غزة منذ منتصف عام 2007، قبل أسبوعين أن رئيس مكتبها السياسى إسماعيل هنية أبلغ المسؤليين المصريين موافقة الحركة على ورقة مصرية بلورتها القاهرة لتطبيق المصالحة.
ورعت مصر فى أكتوبر الماضى اتفاقا بين حركتى فتح وحماس لتسليم إدارة قطاع غزة إلى السلطة الفلسطينية لكن استمرار الخلافات بين الحركتين حال دون تحقيق تقدم.
فى غضون ذلك، حض مبعوث الأمم المتحدة للسلام فى الشرق الأوسط، نيكولاى ميلادينوف، على دفع تحقيق المصالحة الفلسطينية التى تتوسط مصر لدفعها قدما فى ظل جمودها منذ أشهر.
وأكد ميلادينوف، لدى اجتماعه فى رام الله، مساء أمس، مع عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير نائب رئيس الوزراء الفلسطينى زياد أبو عمرو، أن الأمم المتحدة تدعم جهود إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة.
وذكر أنها تؤكد أن معالجة قضايا قطاع غزة لا بد أن تمر عبر بوابة الشرعية الفلسطينية، وأن المشكلة الإنسانية فى القطاع نشأت نتيجة لاستمرار الحصار الإسرائيلى على القطاع، واستمرار الانقسام وعدم تمكين حكومة الوفاق الوطنى من ممارسة صلاحياتها ومسئولياتها الكاملة.
فى سياق متصل، أعرب وزير الطاقة الإسرائيلى، يوفال شتاينتس، عن اعتقاده بأن حكومته، تسير نحو «ترتيب طويل الأمد فى غزة بمشاركة أممية ومصرية». وقال شتاينتس، فى تصريحات نقلها موقع صحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلية، اليوم: «اعتقادى الشخصى هو أننا فى طريقنا إلى ترتيب طويل الأمد مع حماس، بالتعاون ما بين مصر والأمم المتحدة وإسرائيل».
وأشار عضو المجلس الوزارى الإسرائيلى المصغر للشئون الأمنية والسياسية «الكابينت»، إلى أنه شخصيا «يؤيد هكذا ترتيب دون الكشف عن التفاصيل».
ولفت شتاينتس إلى أن الأمر مطروح على طاولة الحكومة الإسرائيلية منذ عدة أشهر، وقال: «نحن مع هدوء مطلق ومستعدون للنظر فى إجراءات اقتصادية وإنسانية ينبغى تنفيذها». وأضاف: «نحن لسنا معنيين بوجود أزمة إنسانية فى غزة».
وأشار إلى أن هكذا ترتيب، «سيترك لنا المجال للتفرغ لقضايا مهمة مثل الموضوع الإيرانى والموضوع السورى والتموضع الإيرانى فى سوريا».

انت الان تتصفح خبر بعنوان السلطة الفلسطينية تسلم القاهرة الرد على رؤيتها للمصالحة ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق