السعودية وقطع العلاقات.. من «طالبان» إلى كندا

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أثار قرار المملكة العربية العربية السعودية، مساء أمس الأحد، بتجميد العلاقات التجارية والاستثمارية مع دولة كندا، دهشة الكثير في الأوساط السياسية، وشهد القرار تضامن عدة دول مع السعودية ومنها البحرين.

وجاء قرار السعودية المفاجئ على خلفية طلب السفارة الكندية في السعودية من السلطات الأمنية، بالإفراج فورًا، عن نشطاء في المجتمع المدني قبض عليهم داخل المملكة.

وعلى أثر هذا الطلب من السفارة الكندية، اعترضت المملكة العربية السعودية، مؤكدة أنها ترفض أي إملاءات من أي دولة، ولن تقبل التدخل في شئونها الداخلية، وطالبت الرياض السفير الكندي في السعودية بمغادرة البلاد، واعتبرته شخص غير مرغوب فيه، حسب بيان الخارجية السعودية.

ولم تكن هذه المرة الأولى، التي تعلن فيها السعودية قطع علاقاتها مع جيرانها، وترصد لكم «الشروق» أبرزها:

• قطع العلاقات مع حكومة «طالبان»:

كانت قد اتخذت المملكة العربية السعودية عام 2001، قرار بقطع علاقاتها الدبلوماسية بحركة «طالبان» الحاكمة في أفغانستان وقتها، وقالت المملكة وقتها أن حكومة «طالبان»، استغلت المكانة المميزة لأفغانستان، وجعلها مركزا لاستقطاب وتدريب وتجنيد أعداد كبيرة من كل الجنسيات، للقيام بأعمال إجرامية تخالف كل شرع وعقيدة.

• قطع العلاقات مع إيران:

منذ مطلع عام 2016، جاء قرار المملكة العربية السعودية، بقطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران، وطرد البعثة الدبلوماسية الإيرانية، وجاء سبب القرار هو هجوم تم على السفارة السعودية في العاصمة الإيرانية طهران، والقنصلية في مدينة مشهد.

ووصفت المملكة في هذا الوقت، تاريخ إيران بأنه حافل بالسياسات العدوانية والتدخلات السلبية في الشؤون العربية، وشددت المملكة وقتها خلال البيان، على رفضها التعامل مع دولة تدعم وترعى الإرهاب.

• قطع العلاقات مع قطر:

في شهر يونيو 2017، قررت دول «السعودية، والبحرين، ومصر، والإمارات»، قطع علاقتهم الدبلوماسية والقنصلية مع دولة قطر، وإغلاق كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية، ومنعت السعودية قطر من العبور في أجوائها والمياه الإقليمية.

وجاء قرار المقاطعة بسبب اتهامات تطول قطر برعايتها للإرهاب، في دول عدة، ودعمها وحمايتها لجماعات تثير الذعر في العديد من الدول العربية، منها «الإخوان المسلمين، داعش، والقاعدة»، وأكدت السعودية أن قرارها جاء بسبب الانتهاكات الجسيمة من قطر ومحاولاتهم لزعزعة استقرار المملكة.

انت الان تتصفح خبر بعنوان السعودية وقطع العلاقات.. من «طالبان» إلى كندا ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق