منجم ذهب يسبب انتهاكات حقوقية ومخاطر صحية لسكان تايلاند! كيف؟

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

خلص تقرير تم نشره، اليوم الثلاثاء، إلى أن سكان قرى في شمال شرق تايلاند يواجهون مخاطر صحية، وعانوا لأكثر من عقد من انتهاكات حقوقية، وذلك بسبب منجم للذهب في المنطقة.

وأشارت الدراسة -التي نشرتها منظمة «فورتيفي رايتس» غير الربحية- إلى أن نحو 1000 مواطن في إقليم ليوي الجبلي بشمال بانكوك معرض لخطر الإصابة بتسمم في الدم بغاز السيانيد والزبئق والزرنيخ.

وقال رانونج كونجساين، 57 عاما، أحد سكان القرى خلال مؤتمر صحفي في بانكوك: «أنا أحب هذه الأرض التي اعتبرها موطني. إنها ملوثة ويجب أن نفعل شيئا ما حيال ذلك».

وقالت المنظمة إن سكان القرى بدأوا في المطالبة بإنهاء أعمال التنقيب عام 2007؛ بسبب مخاوف صحية، وتعرضوا بعد ذلك لمضايقات تمثلت في اعتداءات بدنية ودعوى قضائية من جانب شركة التعدين ومسؤولين.

وكان أكثر من 100 رجل يرتدي أقنعة وجه قد قاموا في مايو 2014 بمحاصرة قرية صغيرة في ليوي، وضربوا العشرات من السكان قبل أن ينقلوا معادن من المنجم. وأشارت المنظمة إلى أن الشرطة المحلية لم تتدخل.

وعقب تقديم سكان القرى بشكاوى، لجأت السلطات التايلاندية لوقف أنشطة التعدين في المنطقة عام 2014 لحين إشعار آخر.

انت الان تتصفح خبر بعنوان منجم ذهب يسبب انتهاكات حقوقية ومخاطر صحية لسكان تايلاند! كيف؟ ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق