بوريس بيكر يتخلى عن ادعاء تمتعه بحصانة دبلوماسية في قضية إفلاس ببريطانيا

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن نجم كرة التنس السابق الألماني بوريس بيكر، التخلي عن ادعاء تمتعه بحصانة دبلوماسية وهو الادعاء الذي كان يقصد به تفادي ملاحقة قضائية في بريطانيا لتسديد ديون بعد إشهار إفلاسه.

جاء ذلك خلال جلسة استماع عقدتها محكمة في العاصمة البريطانية لندن لقضية إفلاس بيكر(51 عاما) أمس الاثنين، وقد غاب بيكر عن الجلسة، وأعلن محاموه أن موكلهم لم يعد يدعي امتلاكه للحصانة الدبلوماسية.

وقال محاميه كريستيان أوليفر موزر، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن " بيكر لم يتم استدعاؤه إلى المحكمة وفقا للقواعد" ولفت إلى أنه من المعروف منذ مدة طويلة أن موكله لم يعد يعتمد على صفته الدبلوماسية، والتي كانت قد أثارت غضبا كبيرا.

كان بيكر قد ادعى في يونيو الماضي أنه تم تعيينه ملحقا لجمهورية افريقيا الوسطى لدى الاتحاد الأوروبي للشؤون الرياضية والثقافية والإنسانية، ما أجل عقد مزاد لبيع مقتنيات تذكارية مملوكة له، منها جوائز رياضية، لتسديد جزء من ديونه.

وفي أعقاب تخليه عن الصفة الدبلوماسية، أصبح من الممكن أن تتم عملية البيع.

وكان قد تم إشهار إفلاس بيكر في يونيو 2017 بسب تراكم ديون عليه لصالح بنك "اربوثنوت لاثام" الانجليزي.

وأوقفت شركة "ويلس هاردي آند كو" للمزادات إجراء بيع ممتلكات بيكر بسبب مخاوف من تأثير وضعه (الدبلوماسي) وحالة عدم اليقين بشأن إفلاسه، على نتيجة المزاد المحتملة.

وكان من المفترض أن تنتهي قضية إفلاس بيكر في وقت مبكر من هذا العام ،لكن القضية تم تمديدها من قبل المحكمة العليا في انتظار قرار بشأن ادعائه حصانة دبلوماسية.

وصدرت تصريحات متضاربة من قبل مسؤولين من جمهورية أفريقيا الوسطى بشأن وضع بيكر الدبلوماسي، إذ أن وزير الرياضة سيلفيان ناجارسو كان قد صرح لـ(د.ب.أ) بأنه لا يوجد تسجيل لتعيين بيكر سفيرا رياضيا، بينما صرح سفير افريقيا الوسطى لدى الاتحاد الأوروبي وبلجيكا، دانيل إيمري ديدي بأن بيكر كان لديه حصانة دبلوماسية.

ويعتبر بيكر نفسه ضحية لأصحاب القروض وقال في مقابلة إنه أودع منذ فترة طويلة المبلغ الذي كان مدينا به لمصرف بريطاني خاص، واضاف أن البنك طالب بأكثر من ضعف ما اقترضه لأن البنك فرض عليه 25% فوائد وهي مسألة غير سارية المفعول قانونيا.

وجاء انفصاله عن زوجته الهولندية ليلي ايدن بعد تسعة أعوام من الزواج ليضيف إلى مأساته إلى جانب أوضاعه المالية، مشيرا إلى أن حياته تحولت إلى مأساة ، وقد استبعدت ليلي العودة إليه وقالت :" لقد حدث الكثير الزائد عن الحد".

يذكر أن بيكر أول ألماني يفوز بلقب ويمبلدون في عام 1985 وكان عمره آنذاك 17 عاما.

انت الان تتصفح خبر بعنوان بوريس بيكر يتخلى عن ادعاء تمتعه بحصانة دبلوماسية في قضية إفلاس ببريطانيا ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق