رواية «العودة» لهشام مطر ضمن قائمة الكتب المفضلة لأوباما في 2018

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شارك الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، متابعيه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قائمة ببعض الكتب والأفلام والموسيقى التي وجدها أكثر إلهاما أو إثارة للتفكير في عام 2018، والتى جاء من بينها رواية "العودة" للروائى الليبي هشام مطر، والتي سوف تصدر طبعتها العربية عن دار "الشروق" خلال هذا العام.

وقال أوباما في منشور مطول على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، مؤخرا، إن هذه القائمة تمنحه "فترة للتوقف والتأمل في العام من خلال الكتب والأفلام والموسيقى، التي وجدت أنها محفزة على التفكير أو ملهمة أو لمجرد حبه لها "، مضيفا: "كما أنها تمنحني فرصة لتسليط الضوء على المؤلفين الموهوبين والفنانين ورواة القصص، وغيرهم ممن ربما لم نسمع عنهم من قبل".

وتابع: "إليكم أفضل قائمة لعام 2018، وأتمني أن تستمعوا بقراءتها ومشاهدتها والاستماع إليها".

ووضع أوباما مذكرات زوجته ميشيل التى جاءت تحت عنوان "أصبحت"، على رأس القائمة التى ضمت أيضا كتب عديدة، من أبرزها "زواج أمريكي" لتياري جونز، و"السلم المكسور: كيف تؤثر اللامساواة على الطريقة التي نفكر ونعيش ونموت" لكيث باين، و"كيف تموت الديمقراطيات" لستيفن ليفيتسكي ودانيال زيبالات، و"الطريق الطويل إلى الحرية" لنيلسون مانديلا، ورواية "العودة" لهشام مطر.

ويتناول مطر فى رواية العودة، سيرته الذاتية ومغادرته لبلده ليبيا وقضائه 30 عاماً في الخارج، لخلاف والده مع نظام الزعيم الليبي السابق معمر القذافي.

وكان أوباما قد أدلى بتصريحات عن تلك الرواية فى يونيو الماضى، قال فيها إنها: "مذكرات مصاغة بشكل جميل وتعكس بمهارة تاريخ ليبيا الحديث، مع سعي المؤلف الحثيث للبحث عن والده الذي اختفى في سجون القذافي".

يشار إلى أن أوباما يحرص على نشر قائمته المفضلة من الكتب والأفلام والموسيقى سنويا منذ عام 2009.

ومن بين المطربين جاءت مغنية الجاز الأمريكية الراحلة نانسي ويلسون، ومن بين الأفلام جاء فيلم "إبادة" للمخرج أليكس جارلاند، وفيلم وفاة ستالين للمخرج أرماندو لانوتشي.

انت الان تتصفح خبر بعنوان رواية «العودة» لهشام مطر ضمن قائمة الكتب المفضلة لأوباما في 2018 ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق