بعد تعثر المفاوضات مع «العسكري».. مليونية للمطالبة بسلطة مدنية في السودان

مصر العربية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

دعت قوى "إعلان الحرية والتغيير" السودانيين إلى المشاركة في "مليونية الحرية والتغيير"، بمقر الاعتصام في العاصمة الخرطوم الخميس؛ للمطالبة بسلطة مدنية انتقالية.

وبدأت الدعوة لتلك المليونية من قطاعات مهنية وطلابية، عبر صحفة "تجمع المهنيين"، أبرز مكونات قوى "إعلان الحرية والتغيير"، على "فيسبوك"، وكذلك من مدن ومناطق وسط السودان القريبة من العاصمة.

وتسعى قوى "إعلان الحرية والتغيير" إلى ممارسة مزيد من الضغوط على المجلس العسكري الانتقالي، كي يسلم الحكم إلى سلطة مدنية، على خلفية تعثر المفاوضات بين الجانبين، خلال اليومين الماضيين.


وتم تشكيل المجلس الانتقالي بعد أن عزل الجيش عمر البشير من الرئاسة، في 11 أبريل الماضي، بعد ثلاثين عامًا في الحكم، تحت وطأة احتجاجات شعبية.

وبمناسبة يوم العالمي للعمال، الموافق 1 مايو، توافد آلاف المحتجين، الأربعاء، إلى مقر الاعتصام، أمام مقر القيادة العامة للجيش؛ للضغط على المجلس العسكري لتسليم السلطة.


ويعتصم الآلاف، منذ 6 أبريل الماضي، أمام مقر قيادة الجيش؛ ما أدى إلى إغلاق جسري "النيل الأزرق" و"القوات المسلحة"، اللذين يربطان العاصمة بمدينة بحري، وكذلك إغلاق شوارع رئيسية.

وتطالب قوى "إعلان الحرية والتغيير" بـ"مجلس رئاسي مدني"، يضطلع بالمهام السيادية خلال الفترة الانتقالية، و"مجلس تشريعي مدني"، و"مجلس وزراء مدني مصغر" من الكفاءات الوطنية، لأداء المهام التنفيذية.

 

 

انت الان تتصفح خبر بعنوان بعد تعثر المفاوضات مع «العسكري».. مليونية للمطالبة بسلطة مدنية في السودان ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا مصر العربية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق