المجلس العسكري السوداني: مشاركتنا في «الانتقالية» ليست حبًا في السلطة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال نائب رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس العسكري الانتقالي السوداني، اللواء م. بحري إبراهيم جابر إبراهيم، الجمعة، إن وجودهم في الفترة الانتقالية ليس حباً وتمسكاً في السلطة، بل توفير الحماية الأمنية وتهيئة الجو السياسي للشعب.

وقال خلال التنوير الذي قدمه لمنسوبي القوات المسلحة بقيادة الفرقة 11 مشاة، خلال برنامج زيارته لولاية كسلا، بحضور الوالي المكلف، محمود بابكر همد، إن القوات المسلحة انحازت للوطن وبدأت التفاوض مع قوى الحرية والتغيير، مؤكداً أن باب التفاوض سيظل مفتوحاً، وأنه لا سبيل غير التفاوض الذي سيسير بذات النهج، ولكن بفهم القوات المسلحة لمسؤوليتها، مشيراً إلى أن المنظمات العالمية لا تميل إلى الانقلابات العسكرية في تولي شؤون الدول.

واستعرض جابر بدايات الحراك الثوري حتى تاريخ الوصول إلى القيادة العامة في السادس من إبريل المنصرم، مضيفاً أن الحراك الذي قام به الشباب السوداني يعتبر مفخرة، الأمر الذي جعل القوات المسلحة تنحاز لخيار الشعب، متناولاً دور المجلس فيما يختص باستقرار الجوانب الاقتصادية، وجهوده في توفير الاحتياجات الأساسية للمواطنين، والتصدي للممارسات السالبة، خاصة محاربة التهريب.

انت الان تتصفح خبر بعنوان المجلس العسكري السوداني: مشاركتنا في «الانتقالية» ليست حبًا في السلطة ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق